أخبار عاجلة
الرئيسية / الاعمدة / د.محمد الريح الشيباني يكتب : سطور من نور: إرادة وعزيمة لن تموت ولن تقهر

د.محمد الريح الشيباني يكتب : سطور من نور: إرادة وعزيمة لن تموت ولن تقهر

د.محمد الريح الشيباني يكتب :
سطور من نور:
إرادة وعزيمة لن تموت ولن تقهر

الذي يدور في الأفق السياسي السوداني شيء قبيح من الفوضى واللامبالاة، باتت العملية السياسية فاشلة جداً ، لأن العملية السياسية صارت معقدة جداً ومعتمة وغير شفافة لأنها خالية من المصداقية والمصلحة الوطنية نراها دائما سبباً في كثير من المشاكل، نستطيع أن نقول هي معطوبة ومبيوعة للخارج، أصبح السياسيون يشبهون السماسرة كل همهم التكسب فقط ، لأن أمرهم ليس بيدهم اطلاقاً هم ينفزون أجندة فقط ، ويساعدون بعض الدول في التدخل بصورة مباشرة في الشأن السوداني كأن هذا الوطن لا يعنيهم ، يدعوا إلى الحرب ويشعلو فتيلها دون وجه حق مشروع ، ويدعوا إلى السلام وقت ما عنا على بالهم ، هذا ضرب مشؤوم من السخف السياسي الذي أدى إلى تزعزع الثقة لدى المواطنين .
قحت بقناع وجه جديد (تقوم) هذا أخر إصدار لقحت بعد تشوه وجهها أمام الشعب بأكمله الشعب الذي يرى الموت ولا ينظر لقحت وإن تلونت بكل ألوان الطيف ،كل شيء قامت به قحت كان غذر ولا يرمي لكرم الذات أو الوطنية بشيء قحت قبل سرقتكم لأعظم ثورة في تاريخ البلاد كنا نثق فيكم وكنتم تترددوا دائما أننا سنعبر سنعبر سنعبر وسلمناكم كدائن القيادة والتعليق بتملقكم الزائف الذي كنتم ترسموا خلفه خطط تقسيم البلاد وازلال المواطن وخيانته وطعن خاصرته
نقول لكم لن يخضع هذا الشعب ولن يركع ولن يصيبه مكروه طالما هو ملتف حول قواته المسلحة بصورة جعلت العالم كل ينظر بدهشة واستغراب كيف لهم أن يعجوا الطرقات بهذا الطوفان الهادر ويرددوا بصوتٍ عالٍ جيشاً واحد شعباً واحد بلد بأكمله تحول إلى جيش عندما تعلق الأمر بالوطن هذا شعب يضرب به المثل في التفاني والصمود
إرادة وعزيمة لن تموت ولن تقهر يا قحت سنطردكم مثلما نطرد الذباب من الجروح ، أنتم هدمتم جسور الرجوع ولا مكان لكم بيننا .

عن Admin2

شاهد أيضاً

محمد وداعة يكتب: ما وراء الخبر: الالتحام .. المعركة الفاصلة

محمد وداعة يكتب: ما وراء الخبر: الالتحام .. المعركة الفاصلة *تعظيم سلام للقوات المسلحة و …