أخبار عاجلة
الرئيسية / الاخبار / ورشة لمبادرة إسناد حول وقف العنف ضد النساء اثناء الحرب

ورشة لمبادرة إسناد حول وقف العنف ضد النساء اثناء الحرب

ورشة لمبادرة إسناد حول وقف العنف ضد النساء اثناء الحرب
خبطة نيوز: متابعات
نظمت مبادرة إسناد السودانيين المتأثرين بالحرب ظهر السبت بمقرها بمدينة نصر بالقاهرة ندوة ثقافية حول وقف العنف ضد النساء والفتيات في الحرب والسلم بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد النساء والفتيات في الفترة من 25,نوفمبر حتي 10 من ديسمبر الجاري
وخاطبت الندوة الاستاذة اميرة الفاضل الامين العام لمبادرة إسناد السودانيين المتأثرين بالحرب
وقالت إن مصر رحبت بالشعب السوداني وفتحت ابوابها للسودانيين وقبل ذلك فتح الشعب المصري قلبه للسودانيين واشارت الي اهتمام فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي وبوقفته القوية تجاه الشعب السوداني.
وتحدثت في الندوة دنجوي ابراهيم علي رئيس المؤسسة المصرية الافريقية وحثت علي ضرورة وقف العنف ضد النساء والفتيات وطالبت بضرورة نشر التوعية عبر ندوات ولقاءات حتي يزول التميز بالنوع
وقالت إن العنف ضد النساء والفتيات في السودان ازداد بسبب الحرب
وتحدثت في الندوة د إيمان عبدالله محمد رئيس مجلس إدارة مؤسسة الايمان حيث ركزت علي الآثار النفسية التي تصيب النساء بسبب الحرب سواء كان ذلك بالنزوح او العنف او الاغتصاب او فقدان الاقارب او فقدان منازلهم وممتلكاتهم واشارت الي ان المرض النفسي اخطر من المرض العضوي
وقالت ان ظاهرة العنف ضد النساء والفتيات ازدات بسبب الحرب
وتحدثت الاستاذة سارة ابو عن جذور مشكلة العنف ضد النساء والفتيات مؤكدة علي ان العنف ضد النساء والفتيات موجود في فترة السلم والحرب معا واضافت بضرورة وجود تشريعات قوية تحمي النساء من العنف مشيرة الي العنف ضد النساء والفتيات يتخذ اشكالا متعددة منها العنف المادي والعنف اللفظي وطالبت الحكومات بضرورات وجود أجهزة رسمية كالشرطة والنيابة والقضاء لتنفيذ القوانين التي تحمي النساء
وتحدث ايضا في الندوة د عصام توفيق قمر عضو مجلس امناء مؤسسة المراءة المصرية عن ضرورة وقف العنف ضد النساء والفتيات من خلال الاسرة والمناهج التعليمية واعتبر ان المنطقة العربية من اكثر البلدان التي تمارس العنف ضد النساء والفتيات
وتحدثت دليمياء رئيس لجنة التدريب بمبادرة اسناد ايضا عن ضرورة نشر التوعية وسط الشباب والاباء
وتحدثت الخبيرة في الامم المتحدة د سميرة امين عن ضرورة محاربة الامثال الشعبية التي تحث علي ضعف النساء وسردت عدة امثال علي ذلك مثل المراة كان بقت فاس ما بتكسر الرأس واضافت بضرورة محاربة الاعراف التي تضهد المراة
واشارت السيدة ثريا ابراهيم الاخصائية الاجتماعية الى ضرورة الالتفات الى الموروث الشعبى الذى يقلل من اهمية المرأة ودورها فى المجتمع ومحاربة هذه الظاهرة
وطالب المتحدثون باصدار بيان بمناسبة هذا اليوم وتوصيات تتم ملاحقتها التنفيذ مع الجهات المختصة

عن Admin2

شاهد أيضاً

السفير المقلي يكتب: ميثاق القاهرة…و الزواج الكاثوليكى بين الكتلة الديمقراطية و العسكر

السفير المقلي يكتب: ميثاق القاهرة…و الزواج الكاثوليكى بين الكتلة الديمقراطية و العسكر تمخض جبل الكتلة …